الرئيسية / تفسير الاحلام / تفسير حلم رؤية الزكاة والصدقة

تفسير حلم رؤية الزكاة والصدقة

تفسير حلم رؤية الزكاة والصدقة في المنام

 

تفسير حلم الزكاة والصدقة فى المنام حيث أن الزكاة تعد ركن من أركان الإسلام الخمسة وهى فريضة واجبة على كل مسلم بمعنى إخراج المال للفقراء والمحتاجين والمساكين ولكن الصدقة فهى إخراج المال ولكن بغرض التقرب الى الله سبحانه وتعالى وأيضا يوجد ما يسمى بالصدقة الجارية للمتوفى واليوم سوف نفسر حلم الزكاة والصدقة على أسس علمية صحيحة لكبار المفسرين الكبار .

 

تفسير حلم رؤية الزكاة والصدقة فى المنام :

 

 رؤية الصدقة في المنام أنه من رأى في منامه أنه يطعم إنسان كافر فهذايشير إلى أن هذا الشخص يعمل على تقويه ومساندة العدو  هذا والله اعلى واعلم.

و من رأى في منامه أنه يطعم محتاج أو فقير فقد يشير هذا أن صاحب المنام سوف يتخلص من القلق والتوتر، وسوف يزول القلق إذا كان خائف من شيء ما.

بالنسبة للصدقة في المنام فهي تختلف من شخص لأخر فمثلاً. إذا رأى شخص من العلماء أنه يتصدق فهذا يرمز إلى أن هذا العالم سوف يعطي الناس البعض من علمه.

 ومن رأى في منامه  أنه يقوم بإخراج زكاة الفطر فإنه يدل على أن صاحب المنام سوف يكون من المصلين المسبحين كما أنه هذا الشخص لن يصيبه سقم ولا مرض في هذا العام هذا والله اعلى واعلم.

وأما اذا كان من التجار فإنه يعني أنه يكون رفيقاً مع الناس الذي يبيعها السلع .

 ومن رأى في منامه أنه يقوم بتأدية الزكاة وكانت على شروطها كما أمر الإسلام فإنه يعني أن هذا الشخص سوف يحصل على المال والثروة والخيرات الكثيرة

 

تفسير حلم الزكاة والصدقة في المنام لإبن سيرين

 

  •  أما إذا رأى الرؤيا تاجر فإنه يشير ذلك إلى أنه يرفق ببيعه.
  • أما صاحب الصنعة فان رأى ذلك فإن يعلم صنعته للناس
  • وإن رأى الحاكم ذلك فإنه يدل على انه يحكم إناس جدد .
  • ومن رأى في المنام أنه يطعم المسكين فيدل ذلك على ذهاب حزنه وزوال خوفه
  • وأما اذا رأى نفسه يطعم كافر فيدل ذلك على انه يقوي اعدائه .
  • من رأى أنه يخرج زكاة ماله بالشروط فإنه يدل ذلك على ربح ومال كثير .
  • أما من رأى في المنام أنه يتصدق على الناس فإنه يدل على أنه يعلمهم علم .

هذة كانت بعض التفسبرات الصحيحة لعلماء تفسير الأحلام من الكتاب والسنة لكل من يتسال عن تفسير حلم الزكاة والصدقة في الأحلام قدمناها لكم على موقع التكية ونتمنى لكم أحلام سعيدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *